انتقال عدوى فيروس كورونا حتى مع عدم ظهور الأعراض

يُقال دائماً أنه لايمكن للشخص الذي لا يملك أعراض كورونا المتمثلة بالسعال ، الحمى، ضيق التنفس وفقدان حاسة التذوق بنقل العدوى لغيره. حتى لو كان هذا الشخص نفسه مصاب فعلاُ بالفيروس. ويلاقي هذا الرأي أيضاً الدعم على مواقع التواصل الاجتماعي.

ولكن هذا غير صحيح وفقاُ لما بيّنته الدراسات العلمية لمؤسسة روبيرت كوخ وما نشره التلفزيون الألماني الثاني. فيمكن للشخص الحامل للفيروس أن يُعدي غيره حتى قبل ظهور الأعراض عليه ويكون الخطر حتى كبير جداً بنقل العدوى في اليوم الثاني للإصابة. بشكل تقريبي يوجد نسبة 20% من المصابين بالفيروس لاتظهر عليهم الأعراض ولكنهم بالطبع قادرين على نقل العدوى لغيرهم.

ماذا يجب علينا فعله في حال تواصلنا مع شخص مُصاب ولو لمدة قصيرة؟ علينا أن نتجنب التواصل مع الأشخاص الذي يشكل الفيروس خطر على حياتهم، وأن نقلص بشكل عام تواصلنا مع الأشخاص السليميين وننتبه لوجود الأعراض لدينا. وبأفضل الأحوال علينا إجراء الفحص للتأكد من وجود الإصابة ويكون هذا في اليوم الخامس بعد تواصلنا مع الشخص المصاب. التواصل القصير مع الشخص يعني أننا تواجدنا مع هذا الشخص لمدة 15 دقيقة بشكل مباشر دون مراعاة مسافة الأمان 1.5 متر بيننا. في هذه الحالة يكون الحجر الصحي واجباً وفق لتعليمات وزارة الصحة والطبيب الخاص بك.

للمزيد من المعلومات يمكن زيارة الموقع التالي:

https://zdfheute-stories-scroll.zdf.de/corona-ohnesymptome-asymptomatisch/index.html

tun111004

Impressionen zum Leben in Zeiten der Corona-Pandemie: Foto: tünews INTERNATIONAL; Mostafa Elyasian, 28.06.2020

المزيد من المعلومات حول كورونا بلغتكم إضغط هنا

 2,513 total views,  27 views today

Related posts