رمز القلب ومعناه

علا محفوظ

القلب المكسور” يقول البعض هذا التعبير كدلالة على الحزن الشديد، ولكن هناك أيضًا في مصطلح طبي أو ما يسمى “متلازمة القلب المكسور”. أما “القلب القوي” يمكن أن يعني أشياء مختلفة: قلب سليم أو شخصية قوية. في المقابل” القلب الضعيف” يعني أن الشخص مريض بمرض ما في قلبه أو أنه لا يستطيع تحمل الضغط أو أنه جبان

لماذا إذاً تدخل كلمة “قلب” ضمن أحاديثنا وتعابيرنا اليومية وتحمل معانٍ كثيرة ومختلفة؟ حتى الآن يعتبر الكثير من الناس أن القلب رمز للحب. واعتبروه أيضًا مصدراً للمشاعر المختلفة ومنها السعادة والكراهية والحسد. وذلك على الرغم من أن العلم أثبت منذ فترة طويلة أن هذه المشاعر تنبع من الدماغ وليس من القلب

ماذا عن رمز القلب؟ يعود أصل هذا الرمز في شكله الحالي إلى أوراق التين واللبلاب، وهو لا يشبه قلب الإنسان. وظهر هذا الرمز لأول مرة منذ 3000 عام، حيث اعتبرت الشعوب القديمة التين واللبلاب علامة على الحب الأبدي. وعُرضت هذه الأوراق على شكل قلب على المزهريات والزخارف الجدارية. بعد ذلك ظهر هذا الرمز في الكنائس المسيحية باسم “قلب يسوع” في إشارة إلى المحبة

نحن حالياً نستخدم كلمة “قلب” في العديد من التعابير ولا يقتصر فقط على اللغة الألمانية، إنما في الكثير من اللغات الأخرى أيضًا. منها أمثلة موجودة في اللغتين العربية والألمانية

قلبي يقفز من الفرح وينزف من الألم”. يصبح قلبي “ثقيلًا” لأن لدي الكثير من المخاوف، ولكن عندما يصبح كل شيء على ما يرام يكون قلبي “مرتاحاً”

يشعر القلب أيضًا بحزن الإنسان: فيشعر بوجع حقيقي في قلبه أيضاً

القلب الطيب أو الأبيض” يعني الرحيم. وعلى النقيض منه: “قلب قاس أو أسود” أي: لا ليس عنده شفقة

“ما في قلبك على لسانك” يعني أن تكون قادرًا على التعبير عما يدور في ذهنك بصراحة وعدم قدرتك على إخفاء مشاعرك

“قلب من حجر” يعني أنك قاس ولئيم

“قلب من ذهب” يعني: أنك إنسان طيب وسخي

” ليس من كل قلبي “: أي لست مقتنعًا بما فعلته. وفي المقابل أفعل هذا “من كل قلبي” عندما أكون مقتنعاً بالأمر

إذا “أخذت قلبك بين يديك” فهذا يعني أنك خائف

“قلب شخص ما على اليمين” يعني: أن تكون مفيدًا وودودًا وصادقًا. ويمكنك أيضًا أن تقول: “تحياتي القلبية”

هذا الفيديو يشرح بطريقة سهلة يمكن للأطفال فهمها من أين أتى رمز القلب هذا

https://www.wdrmaus.de/filme/sachgeschichten/herzsymbol.php5

tun120106

Impressionen zum Leben in Zeiten der Corona-Pandemie: Foto: tünews INTERNATIONAL; Reem Al-Sagheer, 03.01.2021

المزيد من المعلومات حول كورونا بلغتكم إضغط هنا

 2,671 total views,  30 views today

Related posts