ثقافة الخبز الألمانية “هذه الخبزة” أو “هذا هنا”

علا محفوظ
“هناك نكتة تقول: هناك المئات من أنواع الخبز في ألمانيا، ويُطلق على معظمها “هذا هنا” تليها مباشرة ” لا الذي بجانبه” كانت هذه إجابة الخباز هيربت بيرغر صاحب المخبز الذي يتخذ من رويتلنغن مقراً له على سؤال تونيوز إنترناشونال عن تعدد أنواع الخبز الألماني وصعوبة أسمائها. بالإضافة إلى ذلك فإن طريقة تقديم أنواع الخبز الكثيرة في المخابز يجعل من الصعب رؤية الملصقات الصغيرة التي تحمل الأسماء. ولهذا يشير السوريون بأيديهم إلى الخبز الذي يريدون شرائه ويقولون “هذه الخبزة من فضلك”، على اعتبار أن مفرد الخبز اسم مؤنث في سوريا. على أي حال تمثل الأسماء مشكلة بالنسبة إلى هيربرت برغر أيضاً، لأنه “لا يمكنك دائمًا تصور نوع الخبز من الاسم: يستخدم البعض بعض أنواع الحبوب لوصفها وإضافة شيء مثل” خبز الغابة السوداء “، والبعض الآخر يصنع أسماء خيالية فقط ولا علاقة لها بالخبز، لكن ربما يكون من الأسهل تذكرها”
وفقًا لبيرغر، هناك ما يقرب من 300 نوع مسجل من الخبز الألماني ويتم بيع حوالي 3000 نوع من المخبوزات يوميًا. احتل الخبز الألماني المرتبة الأولى في التصنيف العالمي، وأدرجت ثقافة الخبز الألماني في قائمة اليونسكو للتراث الثقافي غير المادي في عام 2014. يقول بيرغر: “يمكنك القول: ألمانيا هي البلد الرئيسي للخبز، أو بشكل أدق المنطقة الناطقة بالألمانية أي مع النمسا وسويسرا”
ولكن ما سر هذا التنوع في المكونات وعمليات التصنيع والخبز؟ يعزو البعض هذا التنوع الكبير إلى حقيقة أن ألمانيا تعرضت للعديد من الحروب والمجاعات، مما أجبر الناس على ابتكار أنواع ومواد جديدة. يصنع الخبز الألماني من مجموعة متنوعة من الحبوب، بينما تستخدم الدول الأخرى القمح فقط. وفقًا لمعهد الخبز الألماني، فإن 36 بالمائة من الخبز في ألمانيا مصنوع من الجاودار. التخصص الألماني الآخر هو خبز القمح الكامل
يجب أن يتوفر الخبز على مائدة الألمان، لذلك ستجد مخبزاً في كل زاوية. كما أنه يباع في محلات السوبر ماركت. ومع ذلك، يرى بيرغر أن هناك تراجعاً في استهلاك الخبز في الوقت الحالي: “إن استهلاك الفرد من الخبز ينخفض بشكل طفيف، لكن الناس يأكلون الخبز بطرق أكثر تنوعًا، كما أصبح الاستهلاك أكثر تمايزًا، حيث تلعب أنواع الخبز الأجنبية دورًا أيضًا، مثل الرغيف الفرنسي وشياباتا. “يستخدم بيرغر فقط الحبوب العضوية المعتمدة وهذه مشكلة في الأزمة الحالية:” إنها تكلف أكثر من ضعف تكلفة الحبوب غير العضوية، ولكن في هذه الحالة يمكن للمزارع والطاحونة أيضًا أن يكسبوا بشكل عادل. لكن الألمان عندما يضطرون للادخار، كما في الأزمة الحالية، فإنهم يدخرون في الطعام خاصة وليس في السيارات على سبيل المثال. إن الادخار في الطعام موجود بطريقة ما في حمضنا النووي.” جميع الخبازين لديهم هذه المشكلة حاليًا، كما أن ارتفاع أسعار الطاقة يفاقم من هذه الأزمة
لا يعرف معظم الأجانب كل هذا الكم من أنواع الخبز الموجود في ألمانيا في بلدانهم الأصلية. في سوريا، هناك نوع أساسي من الخبز يأكله السوريون يوميًا، هذا الخبز مدعوم من الحكومة ويباع في المخابز التي تديرها الدولة. لا يوجد أكثر من ثمانية أنواع أخرى يتم تناولها من حين لآخر
Zahlen und Fakten zu Brot · Brotinstitut ·  Deutsches Brotinstitut e.V.

tun22112103

www.tuenews.de

Brotkultur in Deutschland. Foto: tünews INTERNATIONAL / Oula Mahfouz.

001770

 

 5,713 total views,  8 views today

TÜNEWS INTERNATIONAL

Related posts