أمل جديد للأشخاص الذين ينتظرون الحصول على تصريح إقامة

أقرّت الحكومة الاتحادية قانونا يسهل على الأشخاص المعلقة اقامتهم (دولدونغ) البقاء في ألمانيا بشكل دائم. يستهدف القانون الجديد المسمى “فرصة للحصول على الاقامة” الأشخاص الذين لديهم إقامة مؤقتة لمنع الترحيل (دولدونغ) والذين عاشوا في ألمانيا لمدة خمس سنوات على الأقل اعتبارا من 1 يناير 2022. ولكن الشرط الأساسي هو أنهم لم يرتكبوا جريمة ولم يقدِّموا معلومات كاذبة عن أنفسهم. بالإضافة إلى ذلك، يجب عليهم في فترة مدتها عام واحد (تسمى فترة اختبار) اثبات أنهم يستطيعون العيش على الأموال التي يكسبونها بأنفسهم والتحدث باللغة الألمانية بما فيه الكفاية. تُقدّر الحكومة الاتحادية أن حوالي 130000 شخص يمكنهم الاستفادة من هذا القرار
في الآونة الأخيرة، استفاد المزيد والمزيد من الأشخاص في ألمانيا ذوي الإقامة المؤقتة لمنع الترحيل (دولدونغ) من القانون المسمى ” فرصة لتغيير المسار”. حيث سمح لهم بالبقاء لأنهم أكملوا تدريب مهني. في عام 2021 استفاد من هذا القانون حوالي 7400 شخص لديهم الإقامة المؤقتة لمنع الترحيل. حيث تم منحهم حق الإقامة للعيش في ألمانيا لمدة عامين آخرين، وذلك بعد الانتهاء من تدريبهم المهني. هذا العدد يمثل حوالي عشرة أضعاف عدد الأشخاص المستفيدين في العام 2020. هذه القوانين تمثل استجابة وزارة الداخلية الاتحادية لطلب المجموعة البرلمانية لحزب اليسار. في الوقت الحالي، يكمل 8200 شخص التدريب المهني، بزيادة قدرها 200 شخص عن العام السابق. ويأتي معظمهم 1600 من أفغانستان، وحوالي 500 آخرين من كل من إيران، والعراق، وغامبيا، وغينيا. إقامة منع الترحيل (دولدونغ) هو وضع غير أمن بالتأكيد بالنسبة للأشخاص الذين لا يحصلون على اللجوء في ألمانيا، ولكن لا يمكن ترحيلهم أيضا بسبب وجود حرب في وطنهم أو ليس لديهم أوراق السفر اللازمة لذلك
الأشخاص الذين لديهم منع ترحيل (دولدونغ) ويسعون الى دراسة تدريب مهني، يجب عليهم في هذه الحالة اثبات الهوية الشخصية. هذا الأمر قد يكون صعبا في بعض الحالات. على سبيل المثال من الصعب جدا على اللاجئين الذين قدموا من أفغانستان قبل سنوات أن يتقدموا الآن بطلب للحصول على جواز سفر من نظام طالبان. وهذا ما تؤكده بعض الاحصائيات التي تظهر حجم العقبات في هذا الصدد. حيث إن عدد الأشخاص الذين لديهم دولدونغ ارتفع بين عامي 2015 و2021 من 155,308 إلى 242,029. بالنظر الى هذه الأرقام فان عدد الأشخاص الذين لديهم دولدونغ ويقومون بتدريب مهني يعتبر صغير جدا، هذا يعود بشكل كبير لعدم وجود أوراق شخصية

tun22070503

www.tuenews.de

Die Ausländerbehörde im Tübinger Landratsamt. Foto: tünews INTERNATIONAL / Martin Klaus.

 4,849 total views,  16 views today

TÜNEWS INTERNATIONAL

Related posts